شارك وفد منتدى سيدات الأعمال القطريات في أعمال المنتدى والمعرض العالمي لسيدات الأعمال الذي نظمته جمعية سيدات الأعمال البحرينية بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة البحرين، وذلك تحت رعاية كريمة من صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، قرينة جلالة ملك البحرين ورئيس المجلس الأعلى للمرأة الموقرة، في الفترة من 28 إلى 30 مارس الماضي بفندق فورسيزونز في مملكة البحرين.

وتضمن المنتدى مشاركة أكثر من 200 سيدة أعمال من دول الخليج والوطن العربي ودول شرق آسيا وأفريقيا، بالإضافة إلى مسؤولين حكوميين وأكاديميين وقادة أعمال في مختلف القطاعات. وقد تناول المنتدى مواضيع متنوعة من بينها التحديات التي تواجه سيدات الأعمال والحلول الممكنة للتغلب عليها، ودور الشباب وسيدات الأعمال في المسؤولية الاجتماعية، وتطوير الصناعات والاستثمارات التجارية، بالإضافة إلى قضايا متعلقة بالتكنولوجيا وقوانين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

وشهد المنتدى إعادة تشكيل شبكة سيدات أعمال الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (مينا)، حيث تم انتخاب مجلس إدارة جديد يتكون من عدد من الشخصيات البارزة في القطاع الاقتصادي، بهدف تعزيز دور المرأة في التنمية الاقتصادية وتعزيز التعاون الدولي في مجال ريادة الأعمال.

ومن الملفت للنظر أن المعرض المصاحب للمنتدى قدم فرصًا للمشاركين في عرض منتجاتهم وتعزيز علاقاتهم التجارية والدولية، بالإضافة إلى الاستماع إلى تجارب وخبرات الخبراء ورواد الأعمال من دول مختلفة، مما يسهم في تعزيز العلاقات الاقتصادية وتبادل الخبرات بين الدول المشاركة.

وتعتبر هذه المبادرة خطوة مهمة نحو دعم وتمكين دور المرأة في قيادة الأعمال والمساهمة في التنمية الاقتصادية، وتعزيز دورها في الاقتصاد العالمي من خلال التبادل الثقافي والاقتصادي وتعزيز الشراكات الدولية في مجال ريادة الأعمال.

الجدير بالذكر أن شبكة سيدات أعمال الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (MENA Businesswomen’s Network) هي منظمة تهدف إلى دعم وتمكين النساء في مجال ريادة الأعمال وتعزيز دورهن في الاقتصاد. وتأسست الشبكة عام 2010 وتضم حاليًا أكثر من 10 دولًا عربية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتتضمن أهداف الشبكة تعزيز التواصل والتعاون بين النساء الرياديات في المنطقة، وتوفير منصة لتبادل الخبرات والمعرفة، وتعزيز الوعي بأهمية دور المرأة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية. كما تعمل على تشجيع الابتكار وتوفير الدعم والموارد للنساء اللاتي يسعين إلى بدء مشاريعهن الخاصة أو تطوير أعمالهن الحالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *