في ظل التطورات الاقتصادية الهامة في الخليج، تسعى سيدات الأعمال الخليجيات إلى تشكيل رابطة تهدف إلى دعم تطوير نشاطهن وتعزيز وجودهن في سوق العمل، وتعكس هذه المبادرة الرغبة في تعزيز التمثيل والمساواة في القطاع الخاص ودعم روح ريادة الأعمال بين النساء.

وتأتي هذه المبادرة استجابة للحاجة المتزايدة لمنصة تمكين تجمع سيدات الأعمال الخليجيات وتعزز التواصل وتبادل المعرفة والخبرات، فعلى سبيل المثال تؤكد الإحصاءات الرسمية في قطر أن نسبة المشاركة الاقتصادية للمرأة في القوى العاملة تجاوزت 50٪ في السنوات الأخيرة، بينما وصلت النسبة إلى ال 57& في الإمارات العربية المتحدة، بينما هي 54 % في الكويت، و تتزايد في المملكة العربية السعودية بصورة متزايدة حتى بلغت 24% ، وهو تطور كبير عن نسبة ال 12% التي سجلتها المملكة حتى العامين الماضيين.

وننتقل هنا إلى التساؤل عن أهم الفرص المتوقعة من تشكيل هذه الرابطة، فنجد أنه من المتوقع أن توفر الرابطة فرصًا للتواصل والتعلم المستمر وبناء شبكات العلاقات بين النساء العاملات في مختلف القطاعات في دول الخليج العربي، مع تبادل حر للأفكار و الخبرات و المعلومات عن أسواق العل المشتركة، و عوائق العمل الرسمية و الاقتصادية. و من الضرورة بمكان أن نلاحظ أهمية هذه العملية في دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة التي تملك تمويلاً محدوداً وفي الغالب ما تعاني ضربات قاصمة لوجودها في السنوات الأولى من تجربتها، خاصة  وأن الإحصاءات تشير إلى أن نسبة النساء اللاتي يملكن أو يشغلن الأعمال الصغيرة والمتوسطة في قطر وباقي دول الخليج العربي قد  ازدادت بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، مما يشير إلى تزايد دورهن كرائدات أعمال.

ومن المتوقع أن تكون الرابطة مفتوحة لجميع النساء العاملات في القطاع الخاص في دول مجلس التعاون الخليجي، بما في ذلك رائدات الأعمال، والمديرات التنفيذيات في الشركات، والمتخصصات في المجال التقني أو الأكاديمي المتعلق بإدارة الاعمال، وصاحبات الأعمال الصغيرة والمتوسطة.

ويمكننا القول أن أهم الخطوات العملية لتحقيق هذا الحلم من وجهة نظرنا هي تشكيل فريق عمل يعكس تنوع القطاع الخاص ويضمن تمثيلًا شاملاً للمصالح والاحتياجات المختلفة، و بحضور نسائي حقيقي واعٍ يهدف لخمة طموح المرأة الخليجية العاملة في القطاع الخاص بكل مستوياته، كما  يجب أيضًا وضع خطة عمل استراتيجية تحدد الأهداف والخطوات التالية خاصة منها اللازمة لتحقيق التعاون الكامل بين منظمات المجتمع المدني والرسمي المعنية بتنظيم عمل المرأة الخليجية، بما يحقق التكامل القانوني و التشريعي اللازم لإزالة العوائق القانونية و المالية لإنشاء شراكات خليجية متميزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *